الصفراء عند حديثي الولادة

0

الصفراء عند حديثي الولادة، هناك العديد من الأمراض التي تصاحب الأطفال الرضع بعد الولادة والسبب في ذلك هو إصابتهم ببعض أنواع من البكتيريا أو الفيروسات والتي وبسبب عدم اكتمال الجهاز المناعي لديهم وعدم إكتمال الجهاز الهضمي تتسبب في حدوث بعض الأمراض للرضع ومرض الصفراء يعتبر من أبرز وأشهر الأمراض التي تصيب الرضع والذي تتمثل أعراضه على الرضيع في حدوث تغير في لون الجلد والعين بسبب ارتفاع نسبة اليرقان، وعدم قدرة الكبد على تنقية هذه المادة. وفي المقال التالي سوف نتعرف على الصفراء عند حديثي الولادة وأعراضها وأسبابها وطريقة علاجها.

الصفراء عند حديثي الولادة
الصفراء عند حديثي الولادة

أسباب الصفراء عند حديثي الولادة

  •  يحدث الصفراء عند حديثي الولادة عندما تتكسر كرات الدم الحمراء والتي تتسبب في تكون مادة اليرقان في الدم، وعلى الرغم من أهمية دور الكبد في تنقية مجرى الدم من هذه المادة إلا أنه وبسبب عدم إكتمال عمل الكبد لدى الرضيع إلى الآن يتسبب في عدم قدرة الكبد على تنقية الجسم من مادة اليرقان التي تتسبب في الصفراء عند حديثي الولادة.
  • وفي أثناء الحمل يعمل كبد الأم على حماية الجنين من تلك المادة، إلا أنه وبعد الولادة يبدأ كبد الرضيع في القيام بهذه المهمة، لكن وفي الكثير من الأحيان، لا يتمكن كبد الرضيع من تنقية الجسم وحمايته من تلك المادة ذات اللون الأصفر ومن أبرز الأسباب لتكون تلك المادة هو عدم اكتمال وظائف الكبد حتى تجعله قادر على القيام بجميع وظائفه كما ينبغي.[1]
  •  الولادة المبكرة من أبرز أسباب الصفراء عند حديثي الولادة.
  •  أسباب الصفراء عند حديثي الولادة هو بعض المشكلات الصحية المتعلقة بالدم والتي قد تكون تعرضت لها الأم طوال فترة الولادة مثل تجلط الدم. أو حالات اختلاف فصائل الدم بين الأم وطفلها، مما قد يتسبب في تكوين الأم لبعض الأجسام المضادة التي قد تهاجم كريات الدم الحمراء لدى الطفل وتتسبب في الصفراء عند حديثي الولادة.
  •  بعض المشكلات الجينية المتعلقة بسرعة تكسر كرات الدم الحمراء. أو قد يكون الرضيع لا يتناول القدر الكافي من حليب الأم بسبب بعض المشاكل الصحية، إذ أن الرضاعة الطبيعية هامة جداً لعمل الكبد والتي تساعده على التخلص السريع من مادة اليرقان وخاصة الرضع.

أعراض الصفراء عند حديثي الولادة

تظهر على الرضيع بعض العلامات التي تشتهر بها الصفراء عند حديثي الولادة والتي تلاحظها الأم ومنها القيء والخمول والبكاء عالي النبرة والمستمر طويلاً وكذلك النفور من الرضاعة وإرتفاع درجة حرارة الجسم وكذلك لون البراز الخفيف أو لون البول الداكن وكل تلك العلامات وغيرها تحتاج إلى إستشارة الطبيب حتى يتم التأكد من أن تلك من أعراض الصفراء.

علاج الصفراء عند حديثي الولادة

  • في كثير من الأحيان، قد يحتاج علاج الصفراء عند حديثي الولادة إلى العلاج ورعاية الرضيع في داخل المستشفى أو قد يكون العلاج في المنزل، وعادة ما تنتهي الصفراء في خلال أسبوع أو أسبوعين على الأكثر ومن أبرز طرق العلاج الفعالة هي الإهتمام بتغذية الرضيع من خلال الاهتمام بالرضاعة الطبيعية والتي تتم من خلال تكثيف عدد الرضعات أو الحليب الصناعي للأطفال، مما يؤدي إلى زيادة إخراج الرضيع حتى يتخلص من مادة اليرقان.
  •  الصفراء عند حديثي الولادة، هناك علاج يعرف بالعلاج الضوئي والذي تتم من خلال تعريض الرضيع لأشعة لونها أخضر مائل للزرقة، والتي تسمح لجسم الرضيع أن يمتصها والتي تؤثر على جسم الطفل ليتخلص من مادة اليرقان والتخلص منها من خلال البول.
  •  علاج الصفراء عند حديثي الولادة تتم من خلال العلاج عن طريق الحقن الوريدي، والذي فيه يعطي الطبيب للرضيع بروتين الدم من خلال الحقن الوريدي إن كان هناك اختلاف ما بين فصيلة دم الرضيع وفصيلة دم الأم ولعلاج تكسر كرات الدم الحمراء.
  •  الصفراء عند حديثي الولادة يتم علاجها من خلال إمكانية نقل الدم إن  لم تتحسن حالة الرضيع من مرض الصفراء والذي قد يضطر الطبيب إلى نقل الدم له.

اقرأ ايضا 

اكتئاب ما بعد الولادة 

افضل وسائل منع الحمل

مصدر Biliary Atresia Symptoms and Treatment

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.